كيف تختارين مفروشات غرفة الطعام

0

غالباً ما تكون غرفة الطعام المركز الرئيسيّ حيث تجتمع العائلة وتستقبل زوّارها، ما يستدعي الاهتمام باختيار الطاولة المناسبة للعائلة، بما يُلائم نمط عيش العائلة وشخصيّة أفرادها. ثمّة العديد من الأمور الأخرى التي يتعيّن علينا أخذها بالاعتبار لدى شراء مفروشات وأواني غرفة الطعام، كما تبيّن ذلك النصائح التالية:

1 ـ حدّدي ميزانيّة معيّنة والتزمي بها: تتعدّد الخيارات، ومن السهل جدّاً الانزلاق نحو شراء طاولة باهظة الثمن ومبهرجة. قبل سحب بطاقة الاعتماد من محفظتك، تذكّري أنّكِ وضعتِ ميزانيّة وعليكِ اتّباعها.
2 ـ حدّدي المستخدمين: من المهمّ جدّاً معرفة الأشخاص الذين سيستعملون غرفة الطعام، خصوصاً الطاولة. إن كنتِ تدعين أصدقاءك وعائلتكِ بشكلٍ منتظمٍ، فاشتري طاولة تُناسب عددهم، مع الحرص على تأمين مقعدٍ لكلّ شخصٍ من العائلة حول المائدة. يُمكن اختيار طاولة مستديرة الشّكل لإجلاس ما بين 4 و6 أشخاص، بينما الأخرى المستطيلة الشكل تُناسب عائلة تضمّ عدداً أكبر من الأفراد.
3 ـ حدّدي الشكل المناسب: تتعدّد الأشكال والخيارات من طاولة بيضويّة ومستديرة إلى مستطيلة ومربّعة. تذكّري أنّه في بعض الأحيان ستُثار أحاديث مهمّة حول طاولة الطعام، فيكون من المهمّ الحرص على أن تكون المسافات قريبة كفايةً، لكي لا يضطرّ أحدٌ إلى الصراخ بدلاً من التكلّم.
4 ـ حدّدي الموادّ المفضّلة لديك: هنا أيضاً لا تكون الخيارات قليلة؛ ويعتبر الخشب أحد الموادّ الأكثر استعمالاً، إذ إنّه ينسجم مع أيّ نوعٍ آخر من الديكور. لكن، يمكنكِ تجريب بعض الموادّ الأخرى المتوفّرة في الأسواق، مثل القماش والروطان والحديد. لكن احذري امتزاج الموادّ بباقي ديكور المنزل.
يُمكنك أيضاً إضافة بعض اللماسات الخاصّة بك واللعب على الأضواء والأكسسوارات الثانويّة لإضفاء حيويّة داخل الغرفة.


You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

error: المحتوي يخضع لحقوق الملكية ، لذا ممنوع النسخ. شكرآ لتفهمكم!!